بحث هذه المدونة الإلكترونية

الخميس، 9 أغسطس 2012

الحلقة 13: علم الجينات والسلالات... من كذب عليكم وقال بان السلالالة الابراهيمية (J,E,R,T...N)...

كان اسماعيل عليه السلام ابن جارية وجاء الى قبيلة جرهم العربية ليصاهرهم، وفي العرف الثقافي التقليدي الذي كان وما يزال فان جرهم العربية سترفض تزويج غير عربي وابن جارية، ولكنهم تجاوزا ذلك التقليد وزوجوه ونتج عن هذا الزواج تحول هو من أشد التحولات في تاريخ الثقافة، وجاءت به تسمية العرب المستعربة، والحق أن العرب كلهم هم عرب مستعربة، والشأن ذاته يصدق على كل الاعراق حيث لا وجود لعرق صاف لا اختلاط فيه.

ان الصفاء التام لا يكون الا بالتوحش التام، وكلما توحشت وتصحرت مجموعة ما، صارت لها الفرصة في الالتفاف الذاتي والانغلاق على نفسا، وكلما خطت باتجاه التحضر وانتقلا من سكنى القفار الى سكنى المدن بدأت بالاختلاط، وقد ضرب أمثلة بعرب الشام ومصر وشمال افريقيا، حيث اختلطت الاعراق بالتزاوج وهو شرط ضروري للتعايش واستجابة لقانون التعارف.

ومن هجرة اسماعيل وقبول جرهم بمصاهرته لهم دخل عرق النبوة الى الجزيرة العربية وتنشأت الابراهيمية (J,E,R,T....N) وتناسلت في وادي مكة الذي كان قاحلا وليس ذا زرع.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق