بحث هذه المدونة الإلكترونية

الأحد، 7 يونيو 2015

اشارة آخرى الى تبعية (قطر) لشيوخ ابوظبي قبل عام 1182هـ....

ترجمة النص الفارسي الذي يتحدث عن تبعية شبة الجزيرة القطرية لشيوخ أبو ظبي قبل قيام مشيخة العتوب في بلدة "الزبارة" قرابة عام 1182هـ....

نص الترجمة:
 
..... منذ زمن قديم جدا كانت سواحل بر قطر  تابعة لأبوظبي، وعندما زعل جد مشايخ البحرين الشيخ خليفة انتقل من الكويت وسكن في البحرين واشتغل بالتجارة هناك، لانه كان رجل صالح ومتدين وخلوق اجتمع حوله أصحاب التجارة، شيئا فشيئا واجتمع حوله الكثيرون وكان يود ويحب اهل قطر، كان يعطيهم الأموال ويحسن اليهم فتبعوه.

وكل الذين كانوا في تلك المنطقة قبلوه أميرا عليهم، وعندما ارسل حاكم ابوظبي رجلا لأهل قطر ليجمع الضرائب السنويه رده الشيخ خليفة ولم يحصل شيئا، وفي نهاية الامر استولى على تلك المنطقة وبدأ ببناء الحصون البحرية وزاد التجمع حوله، على هذا النحو الى زمن أولاده شيخ عبدالله بن احمد وشيخ سلمان بن احمد سواحل قطر كانت تحت حكمهم.
 
وثيقة باللغة الفارسية
 محفوظة في الأرشيف الإنجليزي
 
 
 
 

هناك 11 تعليقًا:

  1. شركة عزل اسطح وخزانات بالرياض والدمام 0506030664

    ردحذف
  2. معلومة جديدة وما اعتقد هناك ما يأيدها من معلومات .. فمجرد أن الشيخ يرسل حد ياخذ ضريبة لا يعني التبعية لان هذا كان ينطبق على اخرين يأخذون الجباية سواء العثمانيين او آخرين في اوقات مختلفة.

    ردحذف
    الردود
    1. بداية الوثيقة كانت سواحل قطر تابعة لابو ظبي و يرسل الشيخ ذياب من يجمع الزكاة معناتها في ناس بقطر تجمع لة الزكاة و مكلفة بادارة المصالح و الحكم في تلك الفترة

      حذف
    2. منذ زمن بعيد كانت سواحل بر قطر تابعة مشايخ ابو ظبي هذة الترجمة لبداية النص

      حذف