بحث هذه المدونة الإلكترونية

الثلاثاء، 5 أكتوبر 2010

الزيارة الثانية لجلالة الملك عبد العزيز آل سعود لجزيرة دارين


كانت الزيارة الثانية لجلالة الملك عبد العزيز آل سعود لجزيرة دارين قرابة عام 1332هـ، وذلك بعد فتح الاحساء و القطيف عام 1331هـ، ووفقا لرواية السيد خليفة بن السيد احمد السادة نقلا عن مشاهدة والده يقول تجول الملك عبد العزيز ال سعود في احياء دارين وكان يضع المصحف الشريف تحت ذراعه، وتسابق الاعيان والاهالي رجال ونساء واطفال على اكرام الملك عبدالعزيز ال سعود وتنازع الاعيان على الشرف باستضافة جلالة الملك وفي النهاية تم الاتفاق على اعداد وليمه جماعية باسم الاهالي اكراما للملك، وبعد مغادرت الملك الى العجير غادرت عشرات السفن من دارين محمله بالهدايا العينيه الى العجير دعما للملك عبد العزيز.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق