بحث هذه المدونة الإلكترونية

الأربعاء، 28 أبريل 2010

في ضيافة فضيلة الشيخ حسن موسى رضي الصفار



من الجميل ان تتجدد الذكريات و العلاقات بين ابناء البلد الواحد، وخصوصا عندما تكون هذه العلاقة اصيلة و ذات جذور تاريخية عميقة، فهذه الاستضافة الكريمة من قبل فضيلة الشيخ حسن بن موسى بن الشيخ رضي الصفار، تعيد الذكريات الى العلاقة التاريخية القديمه التي كانت تربط الاباء و الاجداد، فقد كان جدنا فضيلة الشيخ السيد ابراهيم بن السيد صالح السادة قاضي السنة في مدينة القطيف صديقا لفضيلة الشيخ رضي الصفار جد فضيلة الشيخ حسن، و كثيرا ما كنا نسمع من الاباء عن الاجتماعات و الزيارات المتبادلة و خصوصا تلك التي كانت تحدث في يوم الجمعة من كل اسبوع حيث يجتمع الشيخان و يتناقشان في امور اللغة و الادب، لذا فان هذه الزيارة في اعتقادي ما هي الا تجديد و تاكيد لتلك العلاقة الطيبة التي تربط ابناء البلد الواحد.



يمين الصورة فضيلة الشيخ حسن بن موسى الصفار ثم -جلال - ثم السيد خالد بن السيد صالح بن السيد ابراهيم السادة



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق